ذ. حاميد اليوسفي: في انتظار التقاعد- الله اي خرج سرابسنا على خير (الجزء الثاني).

 

حاميد اليوسفي

في دردشة مع الصديق الشاعر موحى وهبي .. سألته عن حاله مع التقاعد قال لي بأنه خلال السنة الأخيرة أدرك معنى وسياق العبارة الشعبية التي ظلت تتردد على ألسنة الكثير من الموظفين (الله إي خرج سرابسنا على خير) وأنه أحس بعد التقاعد أن أهم شيء افتقده هو العطلة ..

التقطت الرسالة الأولى لراهنيتها ... فما زال أمامي موسم دراسي بكامله تقريبا ولا أريد بعد كل هذه السنين التي قضيتها في التدريس بحسناتها وسيئاتها أن أتعرض لأي موقف يخدش نهاية مساري المهني .. لهذا حرصت أكثر من السنوات السابقة على القيام بواجبي على أحسن وجه .. مثلا كانت لي مشكلة مع دفتر النصوص كوثيقة تربوية مهمة .. قبل النظام الأكاديمي (أي قبل 1987) كان هذا الدفتر مشتركا بين أساتذة القسم ويتكلف أحد التلاميذ أو التلميذات بتدوين عناصر الدرس فيه ويكتفي الأستاذ بالتوقيع .. مع تطور النظام الأكاديمي أصبح لكل مادة دفتر خاص بها يأخذه الأستاذ معه إلى الفصل ويدون به عناصر الدرس ويوقعه ثم يسلمه للإدارة قبل خروجه من المؤسسة أو يضعه في مكان مخصص لذلك بقاعة الأساتذة يسهل على الجهات المسؤولة الاطلاع عليه . ويعد من الوثائق الأساسية التي يراقبها المفتشون ويسألون عنها أثناء زياراتهم لتقويم عمل الأساتذة .. ولا يمكن للأستاذ في نهاية الموسم توقيع محضر الخروج إلا إذا سلم للإدارة هذا الدفتر .

 قبل (الله اي خرج سرابسنا على خير) كنت أملأه مرة في نهاية كل شهر .. أما الآن إذا تهاونت فلا أتجاوز أسبوعا على أكثر تقدير .. 

 كانت لجنة وزارية قد حلت بالمؤسسة التي أعمل بها لإجراء افتحاص عام شمل حتى ما هو تربوي في بداية الدورة الثانية .. وقد أخبرني الناظر بأنه بحث عن بعض دفاتر النصوص قصد تقديمها كعينة للجنة فلم يعثر سوى على دفتر النصوص الخاص بالأقسام التي أدرسها .. وقد استغرب أعضاء اللجنة بعد أن اخبرهم رئيس المؤسسة و الناظر بان هذا الدفتر هو لأستاذ أحيل على التقاعد وانه تم التمديد له إلى نهاية الموسم ، حسب ما انتهى إلى علمي ..

أجريت جميع الفروض وقمت بتصحيحها وسلمت الأوراق للتلاميذ أثناء عملية التصحيح وطلبت منهم التوقيع بأنهم اطلعوا عليها .. وهي عملية كنت أقوم بها من قبل .. الفرق اليوم هو أني احترمت عدد الفروض و الموعد الزمني لإجرائها وتصحيحها ..

حرصت كذلك على أن تكون العلاقة مع التلاميذ والتلميذات فيما تبقى من هذه السنة في أحسن حالاتها .. فكنت أكثر مرونة وأكثر تسامحا من قبل .. وأصبحت بعض مقاطع الفيديو التي ينشرها التلاميذ في اليوتيب أكبر رقيب على سلوكي وتصرفاتي في بعض الأحيان من المراسيم والمذكرات المنظمة للعمل داخل القسم .. 

 منذ سبع سنوات خلت تألمت كثيرا لفيديو قصير تم تداوله في منتصف الموسم ، باليوتيب يصور حالة مدرس بإحدى ثانويات مراكش وهو نائم على مكتبه والقاعة فارغة .. وقد صاحبته تعليقات خبيثة تستهدف ما تبقى من كرامة نساء ورجال التعليم ... وبعد تحقيق أجرته النيابة تبين فيما بعد أن الفيديو تم تصويره في فترة تزامن فيها الدخول المدرسي مع شهر رمضان وأن التلاميذ لم ينهوا إجراءات التسجيل ولم يلتحقوا بعد بالأقسام ، فدخل هذا المدرس في الفترة المسائية إلى القاعة المخصصة لتدريس مادته ليستريح من تعب الصيام في يوم قائظ فتم تصويره خلسة بعد أن سرقته لحظة نوم ..

وضعت النقط في برنامج مسار في الموعد المحدد رغم انشغالاتي بالعمل النقابي خاصة وأن نهاية الموسم ستشهد اجراء انتخابات اللجان الثنائية ..

وقبل نهاية الموسم الدراسي عمل الزملاء والزميلات في إطار لجنة تهتم بالشؤون الاجتماعية منبثقة عن مجلس التدبير بتنسيق مع جمعية آباء وأمهات وأولياء التلاميذ بالمؤسسة على إقامة حفل تكريمي للموظفات والموظفين الذين سيتقاعدون في نهاية شهر غشت قدم خلاله التلاميذ فقرات فنية جميلة تعبر عن نوع من الشكر والعرفان .. أعجبني منها شريطا سينمائيا قصيرا حصل على أول جائزة في مسابقة إقليمية بين الثانويات ويتضمن مشاهد تحكي عن تجربة العنف المدرسي في كواليس ساحة المؤسسة . وقد أدى بعض التلاميذ الذين سبق لي تدريسهم أدوارا رئيسية في هذا العرض ، كما تم إلقاء كلمات بالمناسبة تنوه بالمكرمين والمكرمات وتقديم بعض الهدايا الرمزية لهم

 وحضر إلى جانبي في هذه المناسبة الأخ سي محمد أيت واكروش .. وقد كانت لحظة التكريم في جوهرها لحظة رهيبة بالنسبة لي تشبه لحظة انتظار الحكم على شخص إما بإطلاق الرصاص عليه لإعدامه أو منحه حياة جديدة .. ثم فجأة يؤجل القاضي النطق بالحكم إلى جلسة مقبلة

 

 مراكش في 23 يناير 2018

 

 

*أستاذ اللغة العربية متقاعد، مناضل ومسؤول سابق في  صفوف النقابة الوطنية للتعليم- فدش، جهة مراكش أسفي.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


عدد زوار الموقع

3169203
اليوم
الامس
هذا الاسبوع
الاسبوع الماضي
هذا الشهر
الشهر الماضي
كل الايام
1731
2360
8751
3144979
38036
45586
3169203
Your IP: 54.198.55.167
Server Time: 2018-10-17 16:14:44

أخبار المغرب  أخبار المغرب الكبير  أخبار العالم العربي  أخبار العالم  أخبار الإقتصاد تمازيغت  عالم الرياضة مستجدات التعليم  دين ودنيا  عالم سيدتي  تكنولوجيا  أقلام حرة  صوت وصورة  بانوراما  عين على الفايسبوك  السلطة الرابعة  حوادث  المرأة  خارج الحدود   كاريكاتير  معرض الصور  RSS  الأرشيف